الأربعاء 20 أكتوبر 2021 07:40 صـ
يمن 360

تقنية

"بولتيكو": أعضاء الكونجرس يرفضون اقتراحات فيس بوك بشأن التعامل مع المحتوى غير القانونى

يمن 360

قالت مجلة بولتيكو الأمريكية، إن المشرعين الديمقراطيين والجمهوريين بمجلس النواب انتقدوا خطة مؤسس فيس بوك مارك زوكربيرج لتجديد المادة 230 من قانون الاتصالات، الخاصة بحماية شركات التكنولوجيا من تداعيات المحتوى الذى ينشره المستخدمون على حساباتهم، ووصفوا مساعيه بأنها تخدم فيس بوك فقط.

 

وفى شهادته المكتوبة لمجلس النواب التى ستناقش فى جلسة اليوم، الخميس، يقترح زوكربيرج أن يطلب الكونجرس من المنصات الإلكترونية أن يكون لديها نظام لتحديد وحذف المحتوى غير القانونى، وإلغاء الحماية الأساسية لو لم يفعلوا ذلك.

 

وتحمى المادة 230 فى قانون الاتصالات الأمريكية، والقائمة منذ عقود، المنصات الرقمية من الدعاوى القضائية حول كيفية مراقبتها محتوى المستخدم والمواد التى يستضيفونها على خدماتهم.

 

وكان الجمهوريون والديمقراطيون قد دعوا إلى تقييد أو إلغاء هذه الحمايات فى ظل انتقادات كثيفة للكيفية التى تتعامل بها الشركات التكنولوجية العملاقة مثل فيس بوك ويوتيوب مع كل شئ بداية من التضليل المعلوماتى إلى الأخبار الكاذبة عن لقاحات كورونا والمحتوى المتطرف، إلا أن المشرعين من كلا الطرفين قد رفضوا مقترح بلومبرج باعتباره محاولة سيئة النية لمنح شركته ميزة تنافسية.

 

وقال السيناتور رون وايدن، الذى شارك فى كتابة المادة 230 عندما كان عضو فى مجلس الشيوخ فى التسعينيات، إنه يرفض جهود فى الكونجرس لتقييد القانون، موضحًا أن مارك زوكربيرج يعرف أن التراجع عن المادة 230 سيعزز مكانة فيس بوك ويزيد بشكل واسع الصعوبة على الشركات الناشئة الجديدة لتحدى ماكينة أمواله.

 

بينما قالت السيناتور الجمهورى مارشا بلاكبورن التى تعارض تقليص الحمايات لمعالجة المخاوف بشأن الانحياز ضد المحافظين من قبل شركات التكنولوجيا، إن مقترح زوكربيرج هو خدمة ذاتية، وأضافت: "فيس بوك ينبغى أن يستعد لتغييرات أكبر شاء أم أبى".

 

مارك زوكربيرج فيس بوك الكونجرس الديمقراطيين الجمهوريين

آخر الأخبار